قال محمد العبار رئيس مجلس إدارة “إعمار” العقارية، أكبر شركة تطوير عقاري في دبي، إن الشركة أوقفت أعمال البناء الجديدة؛ بعد أن أدى التوسع في التشييد على مدى السنوات الماضية، إلى تخمة المعروض، يضاف إلى ذلك تفشي فيروس كورونا المستجد في أنحاء العالم.

وأوضح العبار في مؤتمر صحفي بدبي، يوم الاثنين: “نحن كمجموعة أوقفنا العرض”، مضيفاً: إن “الطلب يتحسن لكن السوق ما زالت تعاني فائضاً في المعروض”.

وقبل أشهر خفضت “ستاندرد آند بورز” تصنيف “إعمار” العقارية، التي شيدت برج خليفة بدبي، أطول برج في العالم، إلى (BB+) وهو تصنيف عالي المخاطر من درجة جديرة بالاستثمار.

كما توقعت تراجع أرباح “إعمار” بما يتراوح بين 30 و40% في 2020، وهبوط إجمالي الإيرادات بين 15 و20%، في حين توقعت أن يكون التعافي المرتقب في العام القادم جزئياً فحسب.

كذلك خفضت الوكالة تصنيف مركز دبي المالي العالمي للاستثمارات، وهو وحدة تابعة للشركة التي تدير المركز المالي العالمي لدبي، وهو منطقة حرة، إلى (BB+) من (BBB-).

وتوقع المحللون تدهور ميزانية دبي، مما يقلص قدرتها على تقديم دعم مالي استثنائي للكيانات المرتبطة بها.

يشار إلى أن إمارة دبي أعلنت، في وقت سابق، أن اقتصادها انكمش بنسبة 3.5% على أساس سنوي، في الربع الأول من العام الجاري، تحت ضغط وباء فيروس كورونا.

وأرجعت الإمارة ذلك الانكماش إلى تضرر الأعمال والسياحة في الشرق الأوسط، بسبب تفشي الفيروس التاجي.

وشركة “إعمار” واحدة من أبرز الشركات العقارية بالإمارات، وهي شركة مساهمة عامة مدرجة في سوق دبي المالي تأسست عام 1997.

 

المصدر: ” الخليج أونلاين”